الاثنين، 24 أكتوبر، 2016

وزارة التربية الوطنية تتراجع عن إلغاء السانكيام

تراجعت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، عن قرارها القاضي بإلغاء شهادة التعليم الابتدائي، أين أكد المنشور الوزاري الأخير الخاصة بالامتحانات الرسمية أن «السانكيام» يبقى امتحانا رسميا في الجزائر، وهو الذي يتوج المرحلة الابتدائية من التعليم بشهادة التعليم الابتدائي.وقررت وزارة التربية الوطنية، إدراج امتحان التعليم الابتدائي ضمن أولوياتها هذه السنة، وتأجيل قرار إلغائه عكس ما كان منتظرا، حيث تقرر تأجيل إلغائه إلى إشعار آخر، وهذا بعد الاجتماع الذي تم تنظيمه مع مفتشين بيداغوجيين ومسؤولي القطاع.وجاء هذا بناءً على منشور وزاري، أكد أن نهاية التعليم الابتدائي تتوج بشهادة، في إشارة إلى شهادة التعليم الابتدائي «السانكيام»، حيث تؤكد المعلومات التي تحوزهاالنهار بأن وزيرة التربية، قدمت للديوان الوطني للامتحانات والمسابقات طلبا يتمثل في تقديم اقتراحات حول امتحانات نهاية السنة، على غرار شهادة التعليم المتوسط «بيام»، شهادة البكالوريا، وأيضا شهادة التعليم الابتدائي «سانكيام»، مؤكدة أنها لن تلغي هذا الامتحان.هذا وكانت وزيرة التربية الوطنية، نورية بن غبريت، قد أكدت السنة الماضية، بأنه سيتم إلغاء امتحان شهادة التعليم الابتدائي بداية من هذا الموسم، حيث تم التصريح بتغيير صيغة امتحان شهادة التعليم الابتدائي، الذي يجتازه تلاميذ السنة الخامسة، وتستبدل باختبار إجرائي تقييمي للمرحلة الابتدائية، ويعود السبب حسب الوزيرة لحالة القلق والتوتر الذي تسببه الاختبارات للتلاميذ في سن 10 سنوات، مما يسبب مشاكل نفسية يصعب معالجتها مستقبلا.

المصدر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق