الأحد، 31 يوليو، 2016

تعيين أكثر من 17 ألف أستاذ للابتدائي في مناصبهم بداية من اليوم

كل من يتخلف عن تقديم بطاقة الرغبات سيعين إداريا من دون أخذ مقر سكنه بعين الاعتبار تعيين الأساتذة في ولايات مجاورة بعد نفاذ المناصب المتوفرة في ولاياتهم

حددت وزارة التربية الوطنية، تاريخ تعيين الأساتذة المقبولين في المسابقة الخاصة برتبة أستاذ المدرسة الابتدائية تخصص لغة عربية وفرنسية، حسب رغباتهم في حدود المناصب المتوفرة، وذلك بداية من اليوم.وحسب التعليمة التي أرسلتها الوزارة إلى كافة مديري التربية على المستوى الوطني، فقد طالبت الأساتذة الناجحين في مسابقة التوظيف في رتبة أستاذ المدرسة الابتدائية تخصص لغة عربية وفرنسية، بالتقدم إلى مديريات التربية التابعين لها مرفوقين بقائمة المناصب الشاغرة وبطاقة الرغبات، وذلك قصد تعيينهم في المناصب الشاغرة بمقر ولايتهم في حدود المناصب المتوفرة.وأضافت الوزارة في ذات التعليمة، أن الأساتذة المعنيين مطالبون بسحب قائمة المناصب الشاغرة وبطاقة الرغبات التي يتم ملؤها قبل تقديمها لمديرية التربية، وذلك من أجل تعيينهم فيها في حدود المناصب المتوفرة في ولايتهم، حيث يجب على هؤلاء الأساتذة أن يستخرجوا الوثيقة من مواقع مديريات التربية على الأنترنت والتوجه بها إلى مديريات التربية، بداية من اليوم، في حين ستتواصل العملية حسب عدد الأساتذة الناجحين في كل ولاية بمعدل 120 أستاذ في اليوم.كما أكدت وزارة التربية، أن كل أستاذ يغيب عن هذا الموعد سيتم تعيينهم تلقائيا في منصب عمله من دون الأخذ بعين الاعتبار مقر سكنه، في حين تم مطالبة الأساتذة الذكور بضرورة تحديد وضعيتهم اتجاه الخدمة الوطنية من خلال تقديمهم لوثيقة التأجيل أو الإعفاء من الخدمة الوطنية.وحسب ما كشفته مصادر من الوزارة لـ«النهار»، فإن تعيين الأساتذة الجدد لن يكون بالضرورة في ولاياتهم، مؤكدة أنه سيتم تعيين الأساتذة الأوائل الذين يقدمون بطاقات رغباتهم في مقر ولايتهم في حدود المناصب الشاغرة، في حين سيتم تعيين الأساتذة الآخرين في ولايات مجاورة، في حال لم تكفهم المناصب المتوفرة في ولاياتهم، كما هو الحال مع الأساتذة الذين لم يقدموا بطاقات رغباتهم بداية من اليوم.وتعني عملية التعيين وتقديم بطاقات الرغبات الخاصة بأساتذة الابتدائي، أكثر من 17 ألفا و500 أستاذ ناجح على المستوى الوطني، وكان هؤلاء الأساتذة، قد تحصلوا على تكوين أولي لمدة أسبوعين، قبل أن يتم تعيينهم، في حين سيتحصلون على تكوين آخر خلال شهر أوت وفترات تكوينية خلال العطل الموسمية للموسم الدراسي المقبل، ليتموا تكوينا كاملا لمدة سنة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق