الأحد، 24 يوليو، 2016

محجوبة طالبي الأولى وطنيا في شعبة التسيير والاقتصاد في امتحان شهادة البكالوريا بغليزان

تحصلت التلميذة محجوبة طالبي من ولاية غليزان على المرتبة الأولى وطنيا في شعبة التسيير والاقتصاد في امتحان شهادة البكالوريا لدورة 2016، حسبما أفادت به مديرة التربية. وقد حظيت هذه التلميذ بتكريم خاص بغليزان بحضور السلطات الولائية من بين أزيد 80 تلميذا متفوقا في امتحانات نهاية السنة الدراسية بالولاية بعدما تم تكريمها من طرف الوزير الأول، عبد المالك سلال. وقد تحصلت محجوبة طالبي التي كانت تزاول دراستها بثانوية بلدية القطار على معدل 06ر18 بدرجة امتياز في حين احتلت التلميذة مريم عونيز من ثانوية محمد بوضياف ببلدية مديونة على المرتبة الرابعة وطنيا والأولى ولائيا بمعدل 38ر18. وقد شمل حفل التكريم، الذي أقيم بدار الثقافة لمدينة غليزان، 40 متوفقا في امتحان شهادة البكالوريا و 29 في امتحان شهادة التعليم المتوسط و7 تلاميذ من الطور الابتدائي و4 مترشحين أحرار في امتحان البكالوريا و10 من نزلاء المؤسسة العقابية إلى جانب تلميذين من ذوي الاحتياجات الخاصة. كما كرمت مديرية التربية عددا من المؤسسات التربوية التي تحصلت على أعلى نسب نجاح في الامتحانات على غرار ثانوية تومي عبد القادر ببلدية سيدي امحمد بن علي ومتوسطة محمد مداني ببلدية واريزان وكذا مدرسة مصطفى فروخي بغليزان التي حققت المراتب الأولى. جدير بالذكر أن ولاية غليزان تحصلت على المرتبة الأولى على مستوى الغرب الجزائري والسادسة وطنيا في امتحان شهادة البكالوريا بنسبة نجاح قدرت ب97ر58 بالمائة، إستنادا إلى مديرية التربية.

المصدر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق