السبت، 6 أغسطس، 2016

الحصول على بطاقة الطالب عبر الجامعات لن يستغرق أكثر من أربع دقائق

أعطى وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الطاهر حجار، أول أمس من جامعة أحمد بوقرة ببومرداس إشارة انطلاق عملية التسجيلات الجامعية النهائية للطلبة الجدد التي تستمر إلى غاية التاسع من الشهر الجاري. 
وأكد حجار بالمناسبة أن الوزارة "سخرت كل الإمكانيات المادية والبشرية الضرورية لإنجاح هذه العملية"، مشيرا إلى مساهمة نقابات القطاع وممثلي الطلبة في هذه العملية التي تتم على مستوى جميع المؤسسات الجامعية.
وفي هذا الشأن، ذكر حجار بأن الوزارة اعتمدت هذه السنة على نظام إلكتروني يسمح بتسهيل عملية التسجيل وربح الوقت، موضحا أن هذا النظام يسمح للطالب بمتابعة مساره الدراسي من خلال رقم وطني خاص يحتفظ به مدى الحياة.
كما أبرز أن الدخول الجامعي 2016-2017 المقرر يوم 4 سبتمبر القادم "لن يعرف ضغطا مقارنة بالسنوات الفارطة"، بالنظر --كما قال-- لعدة عوامل منها استلام هياكل بيداغوجية جديدة على مستوى عدة ولايات من الوطن.
وقد استمع حجار خلال معاينته لمجريات عملية التسجيلات الجامعية لانشغالات بعض الطلبة الذين أبدوا استحسانهم لظروف الاستقبال من قبل القائمين على العملية. من جهة أخرى، تفقد حجار بولاية البويرة مجريات عملية التسجيلات بجامعة محمد أكلي ولحاج، مبرزا أن هذه الجامعة التي ستعرف التحاق قرابة 23 ألف طالب، شهدت "تطورا معتبرا" من حيث الهياكل البيداغوجية.
وذكر في هذا الصدد أن الدخول الجامعي بهذه الولاية سيكون "هادئا ولن يعرف ضغطا"، خاصة مع استلام 2.000 مقعد بيداغوجي و1500 سرير جديد.
وفي رده على انشغالات الطلبة الجدد على مستوى هذه الجامعة، أكد الوزير أن تلبية رغبات الطلبة تتحكم فيها عدة عوامل منها المعدل العام المحصل عليه في شهادة البكالوريا وكذا نقاط بعض المواد.
كما ذكر الوزير بأن تقديم الطعن يتم في حال عدم تلبية إحدى الرغبات الست المعبر عنها من قبل الطالب. وبنفس الولاية، عاين حجار القطب الجامعي الذي يضم المعهد التكنولوجي وكذا قسم جديد خاص بتدريس الثقافة واللغة الأمازيغية.
وفي جامعة بوزريعة رحب الطلبة الجدد بالسير الحسن لعملية التسجيلات التي تتم في ظروف حسنة سخرت لها جميع الوسائل البيداغوجية والبشرية بحسب ما اعترف به نائب مدير الجامعة المكلف بالبيداغوجيا وشؤون الطلبة الدكتور رشيد كوراد الذي أوضح أن عملية التسجيلات لا تستغرق أكثر من أربع دقائق يتحصل الطالب بعدها على بطاقته الجامعية. وبجامعة الجزائر 2 أبو القاسم سعد الله التي تضم 4 كليات ومعهدين كلية العلوم الاجتماعية والعلوم الانسانية وكلية اللغات الأجنبية وكلية الأدب العربي واللغات الشرقية بالإضافة إلى معهدي الآثار والترجمة فقد تم توجيه 6700 طالب إليها، تم تسجيل إلى غاية أول أمس أكثر من 2600 طالب علما أن التسجيلات تسير بشكل متسارع بفضل نظام البرمجيات الجديد الدي أعدته وزارة التعليم العالي جديد وكونت فيه الجامعة الاداريين مما سمح بتسجيل الطالب في ظرف 4 دقائق يتم خلالها منحه الشهادة المدرسية والبطاقة الجامعية.
 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق